مشكلة لم اعرف لها عنواااااااان ....ربما الاهل ؟؟ربما علاقة غير شرعية ؟؟ أجيبوا أنتم - صفحة رقم 4 - ارشيف منتديات عالم حواء
ارشيف منتديات عالم حواءارشيف منتديات عالم حواء

العودة   ارشيف منتديات عالم حواء > القسم العام > المشاكل الإجتماعية
المنتدى البحث المشاركات الجديدة التأشير على جميع الاقسام بالمشاهدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في هذا الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 07-12-2004, 19:08   31
الشهـ روح ـيد
عضوة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ الشهـ روح ـيد
التسجيل 07-07-2004
البلد : جسدي هنا ... وروحي بينهم ... وقلبي يسأل الله أن يجمعني بهم
المشاركات 97

ختي الغالية ..

قرأت مشكلتك .. وتألمت كثيراً .. وفهمتك أيضاً... أختي إنني أشعر بمشاعرك الآن ... وقد سيطر عليك الأسى ,, واعتلى صهوة قلبك اليأس ...

أختي .. أشعر بما أنتِ فيه من من شعور اتجاه والدتك ... ولكن تذكري دوماً أنها أمكِ .. وصدقيني يا غالية ... صدقيني أن هناك سبباً لتعاملها معكِ .. ربما طفولتها كانت قاسية ... وهي تراك صورتها الثانية ... ابحثي لها عن عذر ... ولا تدعي الشيطان يسيطر دائما على تفكيرك .. حتى وإن استمرت قسوتها ... فتذكري أنها أمك ... قد لا تفهمينني الآن .. ولكن .. استعيذي بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ثم استرخي وفكري بقلبك وعقلك معا .. وحاولي أن تتخلصي من آثار الماضي مع أني اعتقد أن هذا صعب جداً ولكن استعيني بالله فهو حسبك ونعم الوكيل ...

أختي وحبيتي ... كم تمنيت لو أني أملك زمام حل مشكلتك ... ولكن تذكري أن ظروفك ليست عذراً لما فعلتيه وأقدمت عليه وإن كنت ترين أن ذلك هروباً من واقعك ...

ثم يا جوهرتنا الثمينة ... لقد أسهب الأخوات ... ولكن لدي الحل والحل الفعلي والنافع بإذن الله ...
أختي عالجي مشكلتك بالصلاة والدعاء والقرآن ... نعم .. لقد طرحت المشكلة للأخوات لتبحثي عن حل ... ولكن لماذا لم ترفعي شكواك لرب السماء ... صلي من الليل وادعي ربك بأي لهجة فهو يفهمك .. ارفعي إليه شكواك .. اقراي القرآن وتدبريه ... وصدقيني لن يردك الله خائبة إن صدقت .. وسترين الفرج بعينيك يأتيك من كل صوب ...

أختي .. أكتب بمداد قلبي ... وأرجو أن أكون ساعدتك ...
سائلة القريب المجيب أن يفرج همك وينفس كربك ويكشف غمك ....
(( لا تنسي ... اللهم يا فارج الهم ويا كاشف الغم ويا مجيب دعوة المضطرين رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما ارحمني برحمة تغنيني عمن سواك .. )))

وأرجو أن أرى ردك علي ... ولو برسالة خاصة فأنا في انتظارك ...

أختك والتي في انتظارك ... الشهـ روح ـيد



بدأت حملة

*)*( مقاطعة بضائع الأمريكان .. بعد إهانة كلام الرحمن )*(*

.كلنا يد وحدة خلونا قدهــــــــــا ولو مرة ..


قاطعوا ما استطعتم ...ودافعوا عن كتاب الله...



أورأيت ما فعل المسلمون ...

لا يستطيعون حتي المقاطعة ..

وكأن بضائع المجرمين من ركائز الحياة ...

لا حول ولا قوة إلا بالله ...

والمجرمين يضحكون مليء أفواههم ويقولون :


فجروا ثورة المسلمون ...

إنهم مثل بالون منتفخ .. سرعان ما يفقد الهواء ...

ويصبح مجرد مطاط مهتريء ...



ألا يا نساء المسلمين .. نحن من ندير البيوت ..

فلنثبت لأعددائنا أننا لها ...
الشهـ روح ـيد غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 07-12-2004, 19:50   32
رسيل*
محررة في عالم حواء
التسجيل 21-02-2002
البلد : المملكه العربيه السعوديه
المشاركات 1,983



رسيل* غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 07-12-2004, 20:47   33
*وداااد*
عضوة جديدة
التسجيل 24-11-2004
المشاركات 2

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الداعية الى الحق
المعصية لها شؤم، وعاقبة المعاصي تعجل في الدنيا قبل الآخرة، والقلب البعيد عن الله، المنغمس في غفلته وضياعه، السادر خلف ملذات الدنيا ومراقبة الناس، لا يمكن أبدا أن ينفع أو ينتفع، إنما يرين عليه من سواد المعاصي والضلال ما يحجب عنه الاطمئنان والراحة..
كان السلف يقولون، إن آثار المعصية تظهر على أقرب شيء إلى المرء، في دابته وزوجته..
لا تحسبي الشؤم في معصية شرب الخمر والزنا فحسب! بل من الشؤم البعد عن واحات الإيمان، إهمال القيام بالفرائض فضلا عن التزود بالنوافل، السباب والشتام ولو كان ذلك من الاهل المراءاة والغيبة وشكواها وأسرتها إلى أهلك، كثرة الشكاية من الواجبات على وجه التسخط دائما بلا صبر واحتساب، القيل والقال والغيرة والحسد، هجر القرآن وذكر الله، وغير ذلك كثير..
إن للطاعة بركة، والصلة بالله تجعل قلبك عامرا حيا يقظا، وتطرح البركة في وقتك وجهدك، تهبك القوة لأداء رسالتك في الحياة، تحنن عليك والديك واخوتك ومن حولك وتعينك في تربية الصحيحة التي ترضي خالقك ومن حولك..
الزمي الاستغفار دائما، واتهمي نفسكي كلما تعسرت بكي الحياة، راجعي سجل الإيمان، وأكثري الصدقة والبر والإحسان، كما وصى بذلك الحبيب صلى الله عليه وسلم.
اما باالنسبة لهذة العلاقة فوجهة نظري ليست صحيحة وان حصل زواج سيكون غير ناجح ابدا وستعيشين كما عاشت زوجته وابنائه وسيبحث عن فريسة اخري غيرك ليرضي رغباته !!


*وداااد* غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 07-12-2004, 21:17   34
متفائلة2
محررة في عالم حواء
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ متفائلة2
التسجيل 13-03-2004
البلد : السعودية -الرياض-
المشاركات 1,512

أخيتي بعد أطيب تحية عذراً إذا كان ردي السابق تسبب بأي مضايقة ....

وعدت لأوضح أن ماذكرتي لا يعتبر مبرراً أو شاهداً على بحبك لبناته , خصوصاً أني من تطرقت لموضوعهن .. ومن قال اني ارضى
للبنات ذلا او تشتتا
وذكرتي ماذكرتي لتعبري عن مدى حبك لهن لنا ... فأنا لا أقول أنك لا تحبيهن في نفسك – فالله العالم بمافي الصدور سبحانه – فربما تظني أن تصرفك معهن ومكالمتك معهن وحبك لضحكتها البريئة وووإلخ أنه حب ...
أطلب منك كما طلبتي منا حينما أوردتي تساؤلاتك كوني صادقه مع نفسك !!!!
وتأملي الآتي الذي سيوضح أن ماتظنينه حب بتعاملك معهن , إنما سيكون جحيماًلهن في المستقبل (الله يستر ) وهو في نفس الوقت ينقض جوابه عندما اعدتي سؤالك عليه عن ردة فعله تجاه زوجته
..
ارضى بكل شي الا سمعتي وسمعة بناتي قبلي
... ألهذه الدرجة يخشى على سمعتهم وهذا هو سلوكه ؟!؟!؟ يالا العجب << فأنتِ تقري أن تصرفك مع خطأ وذنب .
شئ من العقل لوكان يخشى على سمعتهن لهذا الحد لما استمر معك طول هذه المدة بلا مبالة بهن والدليل درجة تعلقه بك ... والتي يعترف بها وتصدقيها له بأنه يتعب لفراقك ... فأين حرصة عليهن ويرضى بكل شئ حتى سمعته يقبل عليها ولايقبل على سمعتهن << هل هذا يعقل << حدث العاقل بمالايعقل فإن صدق فلا عقل له ...

أخيتي إن ضحكاتك معها ستتعلق بذهنا ... فما ظنك ستكون نظرتها لوالدها مستقبلاً ...!؟!؟ وهل هذه النظرة لوالدها ستجعلها تكن له نوع من الاحترام ؟؟!؟ من المؤكد ستسقط هيبته وتستحقره .... وتتحطم نفسياً فإن الأبناء يعتزون ويقتادون بأبائهم ... فهل تعتز بمثله ؟؟ فإن اعتزت يعني ستقتاد به ... فهل ضحكاتك سترفع لك بأنك حنونة محبه لها في ناظرها أم ستكون تشعل لهيب الحقد على من سرقت عقل والدها الى ان وصل به الامر أن يربيها على المكالمات << ماتعني بنظرك فعلته بالسماح لها أن تعرف ان له علاقة << تربيتها على هذا الامر ؟؟ أم لم يكن يعي معنى تربيتهم وتنشئتهم نشأطيب ..؟؟!!؟!؟ لوكان حريص على سمعتهم لحرص على تربيتهم ...!!!
أخيتي من الطبيعي أن يقول لك ماقله عند اعادتك السؤال عن ردة فعله مع زوجته ..!!
وخصوصاً ان ردك على جوابه الأول كان ينم عن إستحقارك لموت غيرته .... فلا بد أن يظهر لك العكس .... والعذر أقبح من الذنب ... كيف يقذفها بتلك التهمة وهو لم يتأكد ؟؟؟؟
علماً أنك ذكرتي أنك نبهتيه الا يظلمها .. فأكد لك أنه لم يقذفها الا لتأكده .. وهذا ماذكرتي في بداية مشكلتك .

فلا أعتقد أن هذه الأمر يحتاج لتفسير وتوضيح ... ولكن الحب أعمى ...!!!
ربمايضايقك أن اقول عنه هكذا واسلط الضوء عليه ... فأسألي نفسك هل فعلاً أن هذه الأشياء إستطاع إستغفالك بها .. أم أنتِ تغافلتي عنها لإحساسك بحاجته ..!؟!؟!؟
فمن ناحية المسؤلية والأخلاق فهو أمر جلي فلا يحتاج لهذا التوضيح كله ...

أما تعذره بأنها لا تستحق أن تكون أماً لهم
<< بحجته الواهي أنها قالت
احسسسسن فكني من البنات وخلني عند اهلي
<< إن كان صادقاً في هذا << فلا يستبعد لأنه من الرد واضح الاسلوب الذي خاطبها به ... ربما كان يقول سأخذ بنات اشتقت لهن فتعالي معهن ... فماظنك سيكون الرد << لابد أن تظهر له أنه لايمكن أن يلوي ذراعها بهم << وإن كان الامر كذلك << فهي تعلم أنها لاتستطيع منعه أخذهم فلا بد أن تظهر عزتها << وخصوصاً أمام رجل معدوم المسؤلية << فهي تعرفه عز المعرفة << ومن الطبيعي أن تكون تعلم بإنحطاط أخلاقة بمهاتفته الفتايات << فالمرأة تعرف زوجها متى ماخان ...
فرد هذا الرد لكي يعلم أنها جازمه على ماعزمت عليه عند ذهابها لأهلها أي سبب زعلهما << يعني تعدل والا لا تقبل علي اذا كان المقصد بناتك خذهم .... فهذه النظرة الاقرب ان كانت فعلاً قالت تلك العبارة ...
لأن أمر لايصدق أن أم ستترك بناتها .. لا وأحسن وبفرح << فان كان هذا عذرة وسيحرمهم امهم ويحرم امهم منهم .. فهو فعلاً لا يعي معنى أم وأبناء << اخيتي اليست قمة التهور قراراته .. وعدم إدراك للمسؤلية ... قرار حرمان ابناء من امهم يتخذ على كلمة << كيف ترمي بنفسك معه ؟!؟!؟؟!

أين ماذكر لك .. وذكرتيه في البداية .. حينما اعتذر لك عند ارجاعها بحجة حاجة البنات لها << شتان بين العذرين !!!!!!!!!!!

أخيتي ربما يضايقك ردي لرغبتك به .. فالمعذرة للامانة ارد هاكذا خشية الووع بضيقة اشد لا قدر الله .. فهذه نظرتي فلستِ ملزمة بها ... ولكن تعلمي انه قد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : { إن من حق المسلم على المسلم إذا اسـتـنصحه أن ينصحه } .

دعينا في الأهم يا أخيتي الله يرضى عليك إتقي الله في والدتك ...
أخيتي كيف تريدي أن اغمض عيني وأقارن شخص قسى او جفى او أين كان فاعل بوالدتي << أخيتي حق الوالدة عظيم عظيم عظيم اتقي الله في نفسك ...

أخيتي اذا كانت والدتك كما ذكرتي ...

فأنتِ أين أنتِ من حق والدتك أمام الله ؟؟؟

ألا تعرفي حدث أحق الناس بحسن صحابتي .... والذي فيما معنى : عندما جاء رجل وسأل الرسول صلى الله عليه وسلم , من أحق الناس بحس الصحابتي ؟ فقال أمك . قال ثم من ؟ قال أمك . قال ثم من ؟ قال أمك . فقال ثم من ؟ قال ابوك .

أين أنت متلك الآيات الأمرة لنا ببرهم والإحسان إليهم ؟؟ والتي أقرن الله عز وجل طاعته ببر الوالدين ..!!

أم أن الله أعفانا من برهم ان افتقدنا الحنان منهم او قسوا علينا ؟( والعياذبالله ) أخيتي أفيقي فلا تقترفي آثاماً بعدم برك لوالدتك << فهذا أمر واجب عليك << غير مقيد بشروط سوى أن امرتك بمعصية الله ...

أخيتي شيلي هذا التفكير من رأسك ولا تظلمي نفسك وأجزمي أن تبري بها << إن الله لايغير مافي قوم حتى يغيروا مافي أنفسهم .
فغيري مافي نفسك تجاه والدتك << لعل الله يغير حالك ويحنن قلب امك ويسعدك بالدنيا والاخره .

فلا تطالبي والدتك بشيء وتحمليها تقصيرك معها ... فهذا لايعفيك عن القيام ببرها ...
وأعلمي أن الله ربما يأجل عقوبة الذنوب جميعاً في الآخرة الا عقوق الوالدين يعجل بها بالدنيا , والآخره .

فخشي عقوبة الله لك في عقوقها << فلا أعتقد أنك لاتعرفي معنى عقوق الوالدين ... وأكتفي بشئ منها وهو أن عدم برك لهم من العقوق إن كنت لا تعلمي فإعلمي الآن ...

لاتقولي صعبة فقد عانيت منها وووإلخ
ألا تعلمي أن الجنة تحت أقدام الامهات ؟!؟!؟
فهل الوصول للجنة بالسهل لابد من الإمتحان والبلاء ... ليتبين إن كان المؤمن صادق أم كاذب
قال جل شأنه
: ( الم * أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِين َ) العنكبوت/1 ـ 3

فلا تكوني كمن قال عنهم سبحانه وتعالى ( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ فَإِذَا أُوذِيَ فِي اللَّهِ جَعَلَ فِتْنَةَ النَّاسِ كَعَذَابِ اللَّهِ وَلَئِنْ جَاءَ نَصْرٌ مِنْ رَبِّكَ لَيَقُولُنَّ إِنَّا كُنَّا مَعَكُمْ أَوَلَيْسَ اللَّهُ بِأَعْلَمَ بِمَا فِي صُدُورِ الْعَالَمِينَ ) العنكبوت10

أخيتي المعذرة كل المعذرة على أي مضايقة ... فلا قصد لي سوى الخير لك وخصوصاً في بر والدتك , والله من وراء القصد .
وأسأل الله العلي العظيم أن ينير بصيرتك ويرضى عنك وعن والديك ويرضيهم عليك , وأن يوفقك الى ماهو صالح لك ويحبه ويرضاه آآآمين .

وفي أمان الله وحفظه


فان تسألني كـيف انـت فانــني
جليـد على ريــب الـزمان صليـب
عزيز علي ان ترى بـي كآبـة
فـيـفـرح واش أو يـساء حـبـيـب
_ _
الى كل من يناقش قضايا الأمة معي أكبر قضية ( دعوة للنقاش من يلبي )
اهداء خاص الى اروع مشتركين بأحلى منـتد ى ...
تنبيه قبل طرح المشكله .... وقبل محاولة حلها ...
قبل التـفكير بالطلاق ... اعيدي النظر في واجباتك !!!!
لمن تـقول : اريد زوج صالحاً فماذا افعل ( لغير المتزوجات )
لما يجرم الرجل بحق المرأة ؟؟ وهل هي فعلا عبرت عن أنوثـتها وعاشتها؟؟
هل انت تسببت بتخلف المجتمع ام انك ايجابي ...مهم شاركونا
شوفو وش لقيت في بيتنا القديم
كيف تقوم الأخلاق العالية
لا تحزن ممن جحد معروفك
بناء أسرة يسودها الود والسرور

لا تقولى هالشئ واجب عالرجال موعلى
لاتـتـعاطفي مع صاحبة المشكلة على حساب المجتمع بأسره

ياسارحة بمغبات التحليل و التأويل مهلك طريق التـقدير بـ(الظنون )...!

سأبقى للخير - الوفاء زارعة ...

تدبر معاني وأقوال الصلاة ( مهم يعينك على الخشوع بها ...)

اخر تعديل كان بواسطة » متفائلة2 في يوم » 07-12-2004 عند الساعة » 22:35.
متفائلة2 غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-12-2004, 07:06   35
مهى
كبيرة محررات عالم حواء
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ مهى
التسجيل 18-02-2002
البلد : أردنية في دبـــــــــــي
المشاركات 8,880

أختي :

أنا عندي نصيحة : أن تترك هذا الرجل لله وتنوي التوبة النصوح فلربما عوضها الله خيرا منه !!!

وربما جاء هو نفسه خاطبا اياها بعد حين تائبا غيورا أشد الغيرة .

والله أعرف اثنين حبوا بعض بالجامعة وماكانوا متدينين صلاة وصيام فقط وتفرقوا لخلافات صبيانية وتخرجوا والشاب صار سلفي والدشداش قصير واللحية قبضة اليد وهداه الله ونسي البنت ونسي النساء وهي سبحان الله هداها الله وصارت تلبس خمار وهو مش شائع ببلادي كثير وكل لبسها أسود بأسود ......................

وليوم شافت أخت الولد هالبنت في جلسة تحفيظ قرآن وقالت لها أخي مطوع صار من زمان وانتي سبحان الله هداك الله ؟؟؟

والا ييجوا يخطبونها من ثاني يوم ويرزقه الله بدل الوظيفة البسيطة وظيفة ماكان يحلم فيها خلال أسبوع والحين حالتهم ماشاء الله عليها !!! الاثنين استغفروا الله وجمعهم على حبه وطاعته وأرجو انو صاحبة القصة ما تزعل لو قرأت اللي أنا كاتبيته .


مهى غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-12-2004, 10:08   36
الشهـ روح ـيد
عضوة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ الشهـ روح ـيد
التسجيل 07-07-2004
البلد : جسدي هنا ... وروحي بينهم ... وقلبي يسأل الله أن يجمعني بهم
المشاركات 97

غاليتي ...

جلست كثيراً وأنا أفكر فيك ... وتمنيت لو أني أستطيع محادثتك على انفراد ....

وأقول من أعماق فؤادي ....

وإن ضاقت الدنيا عليك بأسرها *********** ولم يك فيها منزل لك يُـــعلم

فحيا على جنات عـدن فـإنــــــها *********** منازلنا الأولى وفيها المخيم

أختي .. أنا على استعداد أن أكون صديقتك ... فراسيليني على الخاص إن أردت ذلك ...


أخواتي ... سمى الشوق ... ومتفائلة .. أعتقد أن هذا المكان ليس هو المناسب للنقاش والتنبيه ... هذه أختنا تبحث عن حل وليس ينقصها مناقشاتكما ... أتمنى أن تتناقشون عبر الخاص .. فهذا الأفضل من وجهة نظري ... ودمتما بخير ...

أختك .... الشهـ روح ـيد


الشهـ روح ـيد غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-12-2004, 17:36   37
iiiـــg ق
عضوة نشيطة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ iiiـــg ق
التسجيل 21-06-2004
البلد : الرياااز
المشاركات 239

لله يفرج كربك وهمك انه الوحيد القادر على ذلك

وهي مو بس مشكلتك مشكلت جيل بااكمله

الفرق فقط باختلاف النواايا والاسبااب

الله يستر عليك وعلى جميع بنات المسلمين

سبحانه اشهدن ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك



اللهم آتنا في الدنيا حسنة
وفي الاخره حسنة
وقنا عذاب الناار

iiiـــg ق غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-12-2004, 19:48   38
الزهره الحزينه
محررة ذهبية في عالم حواء
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ الزهره الحزينه
التسجيل 11-04-2003
البلد : بيت بلا أبواب تسكنه الأشباح اتخبط في ظلمات الحجرات وأسمع صدى صوتي الحيران فتسيل أدمعي على الأسوار وأتساءل هل ستمحوها الأمطار
المشاركات 4,014

حبيبتي ... انا فاهمتك وفاهمه وضعك يمكن لانك قريبه من عمري بس حبيبتي انصحك نصيحه لوجه الله مادمتي على البر حاولي تنسيه بكل الطرق وتتركيه يروح في حال سبيله وانتي شوفي حياتك قبل ماتتمادي في المعاصي وتندمي بعدها على معرفتك فيه وانا اقول لك هذي النصيحه اشوف انك ماراح تكوني سعيده معاه يكفي انه متزوج وعنده عيال والحياة مع متزوج صعبه جدا وتقدري تتخيلي المشاكل اللي راح تجي من ورى هذا الزواج غير كذا اهلك ما اعتقد راح يوافقوا عليه .. وبعدين بما انك ماعرفتيه الا من خلال التلفون فتأكدي ان في اشياء كثيره جدا ماتعرفيها عنه وماتدري وش ذا الانسان ... حبيبتي انتي صغيره وهو اكبر منك ب 10 سنيين ويقدر يقنعك بأي كلام بدون ماتنتبهي مو لانك مو واعيه بس لانك تحبيه ولانك غير مدركه لأساليب الرجال وطرقهم علشان يخلو البنت تصدقهم يمكن تقولي انه صادق وانا واثقه فيه بس حبيبتي لازم تحطي ولو نسبة 10% انه ممكن يكون كاذب عليك في اشياء ... انا عارفه انك راح تقولي صعب انساه وانا متعلقه فيه وراح يترك فراغ كبير في حياتي بس صدقيني كل هذا يهون قدام اللي راح يصير لك لو بقيتي معه او تزوجتيه اتكلم معك على انك اختي وخايفه عليك واتمنى تفكري في كلامي وتحاولي من اليوم ومن هذي اللحظه تنسيه وتجاهليه تماما وياريت تغيري رقم تلفونك وتمحي كل ذكرى له في حياتك وماراح تندمين صدقيني ..

أختك الزهره الحزينه ..


[IMG]http://*******.com/pic/060105/AoWY.jpg[/IMG][IMG]http://bn.*******.com/UkCVp2/.png[/IMG]


يوجد لدي فستان سهره للأيجار تصميم أحمد بدوي


الزهره الحزينه غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-12-2004, 20:38   39
بنت الدار 2003
محررة في عالم حواء
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ بنت الدار 2003
التسجيل 08-04-2002
البلد : ## جـــــــــــــدة ##
المشاركات 1,095

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يا قلب لاتحزن



.. اقول للفتاة ماهكذا شكر النعم يا اختاه
رزقكي الله بام واب واخوه واخوات ورغد عيش تحسدين عليه .. ما تطلبين يجاب
وما تشتهين ينفذ.. اعتقد ان من الواجب شكر النعمه والاعتراف بفضل الله عليك
ببر والدتك وترك هوى الشيطان الذي سول لك عقوقها والصاق التهم بها
وما اصابك من نفسك ومن الشيطان اعوذ بالله منه
ومن يبتعد عن الرحمان حتما ستكون معيشته ضنكا نفسيا لا يطاق.. بعلاقتك المحرمه مع رجل لايخاف الله{ اقصد محادثتك له هاتفيا}

ومن ناحيتى اقول لك كما قال اجدادنا

اهلى ولو جاروا على كرام

وصدقينى انت تعيشين احلام فى احلام وبعد كم سنه راح تندمين على كل حاجه عملتيها
لكن الله يستر عليك ويهديك


بنت الدار 2003 غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-12-2004, 23:36   40
شام
مستشاره بعالم حواء
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ شام
التسجيل 25-07-2000
البلد : usa
المشاركات 7,863


بسم الله الرحمن الرحيم

أختي العزيزة صاحبة الموضوع .....

حياك الله بتحية طيبة مباركة تنسيك همك ’ وتفرج كربتك , وترزقك الرضى والسلوان .....

حقيقة كلما هممت بكتابة رأيي في الموضوع لم أستطع كتابة اي شيء .....

لأن علي الكتابة أمام مشكلة كبيرة جدا , وقد تآلمت كثيرا لإحساسي بصدقك وحرقتك وضيقك الشديد .....

تعرفين الخطأ وتتمنين العمل بالصواب ولكن تنقصك القدرة عل ىذلك .......

أختي الكريمة ......

الأخوات والإخوة كتبوا الكثير الكثير منهم من تعاطف معك , ومنهم من دبت فيهم الحمية والغيرة عليك بسبب محادثتك لشاب خارج إطار الحلال ......

ولكن كل منهم كان يريد النصيحة والمشورة الطيبة لك , وقديما قالوا :

اضحك لمن يبكيك ولا تضحك لمن يضحكك .......

لم اجد شيائ اكتبه لك خيرا من أنه:

من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه في دينه ودنياه

حديث شريف بما معناه ......

أختي العزيزة ...

سأقول لك كلمة اتجاه إهمال الاهل وعدم رضاك عن معاملتهم .....

نعم قد تكون هذه هي العلاقة فعلا ....وقد يظلم الاهل احد أولادهم لجهل منهم أو لميل في نفوسهم , أو يتوهم الإين أو البنت ذلك لسوء تصرفهم وربما كانوا لا يقصدون ذلك ......

طيب ....

غذا كانت علاقة اهلك معك غير طيبة فهل طريقةى تعاملك معهم طيبة ؟؟؟؟؟

أقصد أن تراجعي اسلوبك في التعامل معهم لربما وجدوا منك تصرفات لا يرضون عنها وأنت لا تعلمين
فالإنسان عادة لا يعلم عيوب نفسه .....

والشيء الثاني والاهم من هذا كله :
هناك قاعدة ذهبية في الدين تقول :

(( من اصلح ما بينه وما بين الله أصلح الله ما بينه وبين الناس ))
وهو حديث شريف

إذا متنت علاقتك بالله تعالى وأصلحت عباداتك وعلاقتك به , ورضي عنك فلا بد من أنم تصلح علاقتك بأهلك .....

هذا شيء .إذا متني الصلة بالله تعالى وأكثري له الدعاء وتضرعي على بابه ليل نهار .....

كلما سجدت وكلما ركعت وكلما تحركت وكلما حزنت أو فرحت وكلما انهالت من عيونك الدموع وكلما انقطع الرجاء من قلبك فلا تقطعي رجاءك بالله
من أن يصلح حالك ويعفو عنك ويلهمك رضاهخ , ويفك كربك , ويرزقك الزوج الصالح الذي يسعدك في الدنيا والىخرة .....

كنت أريد ان اتكلم عن شيء مفقود في القضية وهو علاقتك بالله التي تصلح او تفسد أحوال الإنسان ......وهذه لا فرق فيها بين طائع او عاص

فكلما كان العابد او العاص متذلل خاضع منكسر يدعو ليل نهار يطلب الفرج من الله عزوجل ولا ينتظر الفرج إلا من عنده وسلم له أمره , إلا أعطاه الله عزوجل ما يتمناه في الدنيا والىخرة وفتح عليه ابوابا للرضى والسعادة القلبية والجسدية ......

صدقيني .....
راجعي كتب الأحاديث القدسية ومتعي قلبك وأملي نفسك بقراءة تلك الاحاديث والحب الإلاهي للعبد .....

إذا فعلاقتك بالله وإصلاحها والعمل عليها هي اهم وأول شيء عليك فعله ....

الشيء الثاني :

أنت أعلم منا بهذا الشاب الذي تكلمينه وتعرفت عليه
وأنت من سيحكم عليه

لكن تذكري أختي :

لا تستطيعين الحكم عليه بمجرد مكالمات هاتفيه مهما طالت او قصرت
إذا كنت تريدين معرفة ذلك الشخص معرفة علمية وموثوقة فعليك بالسؤال عنه أناسا ثقاتا من بلده
في العمل وفي السكن وفي ا الأصدقاء
وغير ذلك فإنك لا تعرفينه أبدا ولو كان طاهرا خلوقا مصليا كما بدا في مكالماتكم الهاتفية ..

الآن :
قبل أن تسألي عنه : هل لزواجكما من سبيل ......؟؟؟؟

يعني هل فعلا ستتزوجان ....

إذا كان كذلك فلا بد من السؤال عنه (( وهي ضرورة حتمية مصيرية )) ولا بد من التكافؤ بينك وبينه

فأي زواج ليس فيه تكافؤا فهو غير قادر على النجاح في أغلب الاحيان إلا مارحم ربي ....

وازني بين صفاتك وصفاته
أنت فتاة في مقتبل العمر مثقفة ......... الخ
وهو شاب لا تعرفين عنه الله اعلم غير المحادثات الهاتفية متزوج وله اولاد , لا تعرفين صدقه من كذبه سوى ما ترتاح نفسك إليه .......... الخ

إذا كان مكافئا لك (( وأنا على يقين انه ليس كذلك )) وإذا كان زواجكما ممكنا وسيقوم حتما بخطبتك فلا تقبلي باستمرار العلاقة إلابالزواج .......
وإلا فانسيه تماما واقطعي علاقتك معه .....

تسألينني كيف .......؟؟؟؟

أختي الحبيبة :

إذا كانت امرأة محبة لزوجها ومتيمة به وهو كذلك ومتزوجان ثم حالت بينهما الظروف ووقع مالم يكن بالحسبان وتطلقا .
ومضى كل فريق في طرقه ......

أليس ما انت عليه أهون من هذا .......؟؟؟

أنت كل علاقتك معه محداثات هاتفية
والمطلقة هذه قد عاشت سنين من عمرها من زوجها وقرة عينها ثم انفصلا ودارت الأيام والتفت كل فريق لحياته ولم تتوقف الدنيا .

ستستطيعين ذلك إن شغلت نفسك وقلبك بالله تعالى وشغلت فراغك بأشياء مفيدة كدراسة أو عمل أو تعلم مهنة أو أي شيء
وعندما تطلبين العون من الله عزوجل بصدق وإخلاص ودموع تنهمر سيأتيك العون منه حتما .....

وتذكري دائما : (( أنه من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه ))

الطريق امامك وأنت في مقتبل العمر
فهيا لتكوني ممن يباهي الله عزوجل بهم ملائكته ويظلهم في ظله يوم لا ظل إلا ظله : شاب نشأ في طاعة الله .....

انتهزي هذه الفرصة لتجددي علاقتك بالله وتستغفري ذنوبك وتتوبي توبة نصوحا , وكلنا بحاجة للتوبة والإستغفار وطلب العون من الله عزوجل ......

أريد منك أختي الحبيبة ان تتأملي هذه الآيات الكريمة :




وأخيرا :
إذا صدقت مع الله عزوجل سيصدقك وعده ,
وتذكري دائما :


(( معصية أورثت ذلا وانكسارا , خير من طاعة اورثت عزا واستكبارا ))


(( وليس الطريق لمن سبق , ولكن الطريق لمن صدق))

فرج الله عنك كربتك ورزقك نعيم قربه ورضوانه وبارك لك في عمرك ورزقك الطاعة والحكمة .....

أختك شام



اخر تعديل كان بواسطة » شام في يوم » 09-12-2004 عند الساعة » 17:35.
شام غير متواجد حالياً   اضافة رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع البحث في هذا الموضوع
البحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة عرض الموضوع

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش .
الوقت الان » 03:24.

مواقع عالم حواء | اعلن معنا
جميع الحقـــوق محفــوظة لشبكـة مـــواقــــع عــالم حــواء

[الصفحة الرئيسية] [المنتديات] [الفتاوى الجامعة]


Powered by: vBulletin Version 3.7.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd